توصية دولية بشأن الشمولية المالية للمرأة

تبنت مجموعة الــ 77 والصين في الأمم المتحدة توصية للبحرين وذلك لإصدار قرار أممي من الجمعية العامة للأمم المتحدة بشأن التمكين الاقتصادي للمرأة والشمولية المالية، على أن يتم تبني التوصية من قبل المجموعة خلال الدورة الـ 73 للجمعية العامة للأمم المتحدة.

 

تبنت مجموعة الــ 77 والصين في الأمم المتحدة توصية للبحرين وذلك لإصدار قرار أممي من الجمعية العامة للأمم المتحدة بشأن التمكين الاقتصادي للمرأة والشمولية المالية، على أن يتم تبني التوصية من قبل المجموعة خلال الدورة الـ 73 للجمعية العامة للأمم المتحدة.

وفي تصريح لها بهذه المناسبة، قالت هالة الأنصاري، الأمين العام للمجلس الأعلى للمرأة، إن المبادرة بهذه التوصية تأتي تأكيداً على أهمية التمكين الاقتصادي للمرأة كركيزة أساسية لرفع مشاركتها في الحياة العامة وإثراءً لأية مسيرة تنموية.

وتمنت تمرير هذه التوصية من قبل الجمعية العامة للأمم المتحدة، مضيفة أن المجلس الأعلى للمرأة من خلال عضوية البحرين في لجنة وضع المرأة والمكتب التنفيذي لهيئة الأمم المتحدة للمرأة سيعمل على التواصل مع الأطراف المعنية بشأن تبني هذه التوصية بشكل كامل.

وأكدت هالة أن التقدم بهذه التوصية جاء بناءً على دراسة مستفيضة لاحتياجات النساء حول العالم، ولآليات التمويل المتاحة من قبل الوكالات المعنية في الأمم المتحدة، بهدف تحقيق الفائدة القصوى من هذا التمويل بالنسبة للمرأة التي تواجه تحديات الوصول للفرص المالية.

تجدر الإشارة إلى أن مجموعة الـ 77 والصين هي منظمة من البلدان النامية يبلغ عدد الدول الأعضاء فيها 134 عضواً، وتهدف إلى تعزيز المصالح الاقتصادية الجماعية لأعضائها وخلق قدرة مشتركة على تعزيز التفاوض في جميع القضايا الاقتصادية الدولية الرئيسية في الأمم المتحدة.

ويتساءل مراقبون: كيف سيتم النظر إلى المشاكل الاقتصادية التي تواجه المرأة بشكل متساو مع أن وضع المرأة في الصين يختلف عن وضع المرأة في دبي ويختلف عن وضع المرأة في السودان، وكيف لهذه التوصيات أن تخدم المرأة وهي لا تنظر بشكل عادل لخصوصيات المرأة في كل مجتمع؟!

منتدى المرأة الخليجية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *