الصوافي: المرأة تحتاج لتنظيم وقتها وحسن إدارته

قال الشيخ إبراهيم الصوافي أمين الفتوى بمكتب سماحة المفتي العام لسلطنة عمان، إن المرأة تحتاج إلى تنظيم وقتها وحسن إدارته حتى يمكنها التوفيق بين ما يجب عليها من حقوق تجاه زوجها وأولادها وبين مسؤوليتها الاجتماعية وبدون ذلك قد تضحّي بجانب على حساب جانب آخر.

 

قال الشيخ إبراهيم الصوافي أمين الفتوى بمكتب سماحة المفتي العام لسلطنة عمان، إن المرأة تحتاج إلى تنظيم وقتها وحسن إدارته حتى يمكنها التوفيق بين ما يجب عليها من حقوق تجاه زوجها وأولادها وبين مسؤوليتها الاجتماعية وبدون ذلك قد تضحّي بجانب على حساب جانب آخر.

وأضاف أن المرأة عنصر فعال في المجتمع لابد أن تشعر بآلامه وآماله وان تقف مع الناس وتقدم لهم ما تستطيع تقديمه من خدمات مادية ومعنوية وتنخرط مع بنات جنسها في المشاريع والفعاليات التي من شأنها أن تدفع المجتمع إلى التقدم.

وأكد إبراهيم أن المرأة بلغت في ظل الإسلام ذروة التكريم وغاية الاعتراف بمكانتها الإنسانية، فالواجب على المرأة المسلمة أن تستشعر ذلك، وأن تكون معتزة بدينها وتعاليم ربها، متمسكة بالأخلاق والقيم والمبادئ العظيمة التي جاء بها ديننا الحنيف.

وقال إن دور المرأة في التربية لا يقل أبدا عن دور الرجل بل قد يفوق أحيانا، فلذلك على الأم أن تسعى إلى زرع قيم الإسلام العظيمة ومبادئه القيمة في نفوس الأولاد، وتؤمر الأم أن توظّف الوسائل الحديثة الكثيرة في زرع هذه القيم في نفوس الأبناء، وقد منّ الله علينا في هذا العصر بوسائل متعددة لم تكن عند السابقين فلا ينبغي أن تغفل الأم عنها.

وطالب إبراهيم أن تكون المرأة لديها خطة واضحة وأهداف سامية تسمو إلى الوصول إليها، “كل ذلك من غير أن يترتب على ذلك إهمال للنفس أو تقصير في تطويرها فإننا لا نريد منه المرأة أن تكون كالشمعة التي تذوب ليحيا غيرها، وإنما نريد منها أن ترقى بنفسها وفي الوقت نفسه تسعى إلى الارتقاء بالمجتمع، فتسعى إلى تطوير مهاراتها وعلومها ومعارفها فتكثر من القراءة والمطالعة ووسائل تطوير الذات”.

ويرى مراقبون ضرورة بناء الوعي لدى المرأة بجانب ترتيب الأولويات، بما يعزز من حضورها المجتمعي وتأثيرها الفاعل على مختلف المستويات.

منتدى المرأة الخليجية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *