الجوائز الدولية للمرأة

 

في عصر الإعلان وازدهار مواقع التواصل الاجتماعي لم يعد أسهل من تزييف المعلومات وترويجها على أنها حقائق لا تقبل الجدل، ومن تلك المعلومات التي يتم تداولها بشكل كبير وعلى نطاق واسع هو التكريمات التي تستعرض اسماء قيادات وشخصيات نسائية من الوطن العربي، الأمر الذي يثير الاستغراب والتساؤل في نفس الوقت، ففي حين يتم تكريم هذه الشخصية أو تلك على انجازاتها الباهرة في مجالها، يبرز سؤال حول الاثر الحقيقي الذي تركته تلك الانجازات في واقع المرأة.

ربما ينظر إلى قضية الجوائز والتكريمات التي تُروج في واقع المرأة العربية بأنها ليست مهمة، أو ليست ذات تأثير كبير، لكن الحقيقة عكس ذلك، لأن تأثير هذه التكريمات لا يقتصر على إبراز شخصيات ليست ذات تأثير حقيقي في الواقع، بل يسهم في تهميش وحجب الشخصيات الفاعلة بشكل حقيقي، وبذلك تغيب النماذج المؤثرات والقدوات الفاعلة في المجتمع.

تناقش هذه الورقة البحثية هذه القضية باستعراض مختلف النماذج على المستويين العالمي والعربي بهدف تسليط الضوء على تأثيرها في الواقع بشكل عام وعلى واقع المرأة العربية بشكل خاص.