تكريم المشاريع المجتمعية المميزة

سعود العبري

 

يسعى الأفراد والمؤسسات دائما لتنفيذ برامج تصب في خدمة المجتمع، وإثراء أفراده بالمهارات والعلوم اللازمة؛ سواء كانت في الجانب الثقافي، أو المعرفي، أو الاجتماعي، أو الاقتصادي، والرياضي…وغيرها من المجالات، وهذا أمر محمود نُؤكد على أهمية استمراريته وتشجيعية ودعمه.. إلا أن ما جعلني أتحدث عن هذا الموضوع هو حلقة البرنامج الإذاعي “المنتدى الاقتصادي”، الذي استضاف واحدا من أهم المشاريع المجتمعية في هذا التوقيت المهم، والذي يتعلق بموضوع التخطيط المالي الفردي والأسري، فكم ريال التي لا نخطط لها اليوم ونصرفها لتوفير الاحتياجات بالكمية والكيفية السابقة على المستوى الفردي أو الشراء للأسرة، قد تكون في حفظها وادخارها في هذا التوقيت، ومن ثم استثمارها في مشروع ما، خير وسيلة لتحقيق الاستقرار المالي الآني والمستقبلي.

قد نكون اليوم لا نلتفت إلى الفارق في الصرف في الأشياء التي نشتريها دون تخطيط مسبق، ولكن تلك المبالغ الصغيرة قد تتجمع وتكبر وتكون رصيدا جيدا يمكن استثماره بشراء العقار أو تنفيذ مشروع تجاري، أو يمكن الاستثمار بها في الأسهم الأولية أو شراء الأسهم في سوق الأوراق المالية.

لا شك أن استمرارية برنامج التخطيط المالي الذي تُنفذه سوق المال من خلال اللقاءات في المؤسسات الحكومية والأهلية، وأيضا نشر النصائح الإعلامية على منصات التواصل الاجتماعي وحسابات السوق، أمر مهم خصوصا للأجيال الشابة المتعطشة للتوجيه في مجال الادخار والاستثمار؛ فللاسف الشديد نجد الشباب اليوم مُتسرِّعين في اتخاذ العديد من القرارات دون تخطيط مالي لها، ومن ثمَّ تعود هذه القرارات عكسية ويضطرون للجوء إلى القروض.

أدعو المؤسسات المعنية -ومنها وزارة الإعلام- والقائمين على تكرم المبادرات الوطنية والمجتمعية المهمة، إلى تكريم مثل هذه المبادرات الاقتصادية والاستثمارية، التي تنثر المعرفة الحقيقة وتنير العقول وهي بلا شك مبادرات تستحق الثناء والشكر لجميع العاملين عليها.

 

الرؤية العمانية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *