دورة تدريبية خليجية حول دور المرأة والمجتمع

تتواصل أعمال دورة تدريبية للإعلاميين والإعلاميات ومنظمات المجتمع المدني في دول الخليج العربي، حول دور المرأة والمجتمع المدني في تحقيق أهداف التنمية، بهدف صقل المهارات الإعلامية لدى الإعلاميات في الشأن الاجتماعي.

 

تتواصل أعمال دورة تدريبية للإعلاميين والإعلاميات ومنظمات المجتمع المدني في دول الخليج العربي، حول دور المرأة والمجتمع المدني في تحقيق أهداف التنمية، بهدف صقل المهارات الإعلامية لدى الإعلاميات في الشأن الاجتماعي.

ويأتي تنفيذ هذه الدورة التدريبية في إطار التعاون المستمر فيما بين وزارة التنمية الاجتماعية في سلطنة عمان، ومركز المرأة العربي للتدريب والبحوث «كوثر»، بناء على الاتفاقية المبرمة بين الجهتين.

وتضمن البرنامج التدريبي في يومه الأول عرض قدمته كاملة بنت عبدالله الهشامية -أخصائية اجتماعية بدائرة شؤون المرأة العمانية- حول التقدم المحرز في تحقيق هدف من أهداف التنمية المستدامة.

واشتمل البرنامج في يومه الثاني على ثلاث جلسات تتمحور حول دور المجتمع المدني والإعلام في تمكين المرأة. وركز اليوم الثالث على كيفية بناء الحملات الإعلامية.

ويتضمن البرنامج في يومه الرابع تطبيقا عمليا حول بناء الحملات الإعلامية. ويختتم البرنامج في يومه الخامس والذي يركز على صياغة المقال الصحفي وبلورة الخطوط العريضة حول خطط التنمية المستدامة.

 

* دراسة إعلامية

على صعيد آخر، حصلت البحرينية نوفة أحمد، على الماجستير بدرجة امتياز في الإعلام والعلاقات العامة، من كلية الآداب والعلوم بجامعة بحرينية عن دراستها الموسومة “الإستراتيجية الإعلامية لتمكين المرأة في الانتخابات النيابية والبلدية بالتطبيق على تلفزيون البحرين”.

وتتمحور رسالتها حول الكشف عن أهداف الخطة الإستراتيجية الإعلامية لتلفزيون البحرين في التمكين الانتخابي للمرأة البحرينية، بالإضافة إلى التعرف على معالجات الخطة الإستراتيجية الإعلامية للعوامل المؤثرة على فرص المرأة المشاركة في الانتخابات البرلمانية والبلدية.

وكذلك أفضل الوسائل والأساليب الإعلامية الداعمة والمعززة للثقة بالمرأة ودورها الفعال في الحياة الديمقراطية والانتخابية. والكشف عن أهم أساليب التمكين السياسي للمرأة البحرينية في الخطة الإستراتيجية الإعلامية، والمؤثرات الفنية والثقافية المستخدمة في البرامج التلفزيونية البحرينية التي ساعدت في تمكين المرأة البحرينية على خوض الانتخابات وزيادة فرص الفوز بها.

إضافة إلى التعرف على المعوقات الإعلامية التي تقلل من فرص المرأة في الحصول على نتائج متقدمة في الانتخابات البرلمانية والبلدية.

تجدر الإشارة إلى أهمية مثل هذه البحوث العلمية، لدعم قضايا المرأة، بما يسهم في تطور المجتمع، والعمل على توسيع مشاركة المرأة الخليجية بشكل أكبر.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *