دراسة تكشف أسباب الطلاق والخلافات الأسرية في السعودية؟!

كشفت دراسة أجرتها جمعية المودة للتنمية الأسرية، بمنطقة مكة المكرمة، عن أسباب الطلاق والخلافات الأسرية في المجتمع السعودية.

 

كشفت دراسة أجرتها جمعية المودة للتنمية الأسرية، بمنطقة مكة المكرمة، عن أسباب الطلاق والخلافات الأسرية في المجتمع السعودية. وبحسب مدير عام الجمعية، بمنطقة مكة محمد آل رضي، فقد حددت الدراسة، 9 أسباب للطلاق والخلافات الأسرية في المجتمع السعودي وتشمل: عدم معرفة الزوجين أو أحدهما بالأحكام الشرعية المرتبطة بالزواج، عدم التكافؤ الاجتماعي أو التعليمي بين الأزواج، عدم احترام الطرف الآخر، زيادة التزام الآخر بالأخلاق أو الدين، مواصلة تعليم المرأة، ظروف عمل المرأة، الحالة المزاجية لأحد الزوجين، وجود مشكلات صحية لأحد الزوجين، التساهل في شروط العقد. وأضاف آل رضي، أظهرت الدراسة الميدانية التي قامت بها الجمعية أن 65% من شرائح المجتمع تحتاج إلى الاستشارات وجهاً لوجه، فقد قمنا وبالشراكة مع محكمة الأحوال الشخصية والمحكمة الجزئية في تقديم خدمات الإصلاح والتحكيم الأسري عبر مكاتب الجمعية في المحاكم، ويقوم بتقديم الخدمة مجموعة من المستشارين والمستشارات والمحكمين والمصلحين الأسريين المختصين في المجال الأسري وحل القضايا الأسرية. وتابع: انبثق ذلك البرنامج من مبادرة شورى للإصلاح الأسري، والتي تساهم في علاج الخلافات الأسرية، وآثار ما بعد الطلاق، عبر مبادرات صُممت خصيصاً للعلاج الأسري بكافة الوسائل الممكنة، سواء عبر الإرشاد الهاتفي المتخصص، أو الإرشاد الإلكتروني، أو الإرشاد بالمقابلة، لافتاً إلى أن إجمالي الأسر التي قُدمت لها خدمة الإرشاد بمختلف وسائله بلغت 8489 أسرة، مشيراً إلى أن نسبة رضا المستفيدين من تلك الخدمات بلغت 95%». ولفت آل رضي إلى أن مبادرة «شورى» تسعى إلى خفض النزاعات الأسرية ومساعدة الزوجين في تقوية العلاقات مع الأبناء وفي محيط الأسرة وعلاج مشكلاتهم، مبيناً أن تقديم خدمات الإرشاد بالمقابلة في مقر الجمعية وفي المجمعات التجارية من خلال المعارض التوعوية التي تنظمها الجمعية وكذلك تقديم خدمات الاستشارات النفسية والاجتماعية والأسرية لجنودنا العائدين من الحرب بالشراكة مع القوات المسلحة. جدير بالذكر أن جمعية المودة للتنمية الأسرية، تأسست عام 2003م و هي جمعية تنموية غير ربحية متخصصة في تعليم وتدريب وإرشاد وإصلاح وتوعية الأسرة من خلال مبادرات تنموية مستدامة وتسعى لاستقرار الأسرة من خلال بناء جيل من الأسر الواعية والمتماسكة القادرة على مواجهة التحديات على أن تكون مؤثرة في استقرار الأسرة وسفيرة لرسالة المودة.

منتدى المرأة الخليجية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *