اللقاء الأول لمقهى الأبداع بجامعة الأميرة نورة بنت عبدالرحمن

كشف استطلاع جامعي لطالبات عمادة التعلم الإلكتروني والتعليم عن بعد بجامعة الأميرة نورة بنت عبدالرحمن بالمملكة العربية السعودية أن مجال التنمية الذاتية يعد أهم المجالات التي تود الموظفات التركيز عليها وذلك بنسبة 82.6% من الأصوات المشمولة في الاستطلاع.

كشف استطلاع جامعي لطالبات عمادة التعلم الإلكتروني والتعليم عن بعد بجامعة الأميرة نورة بنت عبدالرحمن بالمملكة العربية السعودية  أن  مجال التنمية الذاتية يعد أهم المجالات التي تود الموظفات التركيز عليها وذلك بنسبة 82.6% من الأصوات المشمولة في الاستطلاع.

 

وبحسب الاستطلاع فإن نفس النسبة المذكورة جاءت للتفضيل على أسلوب حلقة النقاش كأفضل الأساليب المستخدمة لإدارة الحلقة، فيما بلغت نسبة تفضيل استخدام نمط المشاركة الفردية والجماعية معا 63.6% على استخدام المشاركات الفردية فقط أو الجماعية فقط.

 

كما تضمن الاستطلاع السؤال عن أفضل مدة تراها الموظفات لعقد المقهى وحازت الفترة ساعة أكثر نسبة تصويت بنسبة 56.5%، وفضّل الأغلبية يوم الخميس كأفضل يوم لعقد لقاءات المقهى، وشدد الجميع على الحرص على البساطة وعدم التكلف.

 

وكانت جامعة الأميرة نورة بنت عبدالرحمن ممثلةً بعمادة التعلم الإلكتروني والتعليم عن بعد نفذت اللقاء الأول لمقهى الإبداع بحضور عميدة التعلم الإلكتروني والتعليم عن بعد الدكتورة عهود بنت عبدالله الفارس ومديرة إدارة التطوير الدكتورة فادية بنت عادل الخضراء، وذلك بناء على نتائج الاستطلاع.

 

وعرّفت الفارس بأهداف ورسالة مقهى الإبداع ذكرت خلالها بأن مقهى الإبداعCreative Cafe  يعد بمثابة لقاءٍ دوريّ يعتمد على مفهوم مجتمعات التعلم المهنيةProfessional Learning Community   تجتمع فيه منسوبات عمادة التعلم الإلكتروني والتعليم عن بعد لتطوير معارفهن ومهاراتهن وخبراتهن، وتحفيز مواهبهن وإبداعاتهن الفردية والجماعية، بما يحقق رؤية ورسالة وأهداف العمادة.

 

وجاء انعقاد المقهى بعد الاستطلاع الذي نفذته عمادة التعلم الإلكتروني والتعليم عن بعد لمنسوباتها لمعرفة المجالات وأساليب التقديم والوسائل التي يفضلن التركيز عليها ونوع مشاركتهن في المقهى.

 

المصدر:

موقع جامعة الأميرة نورة