إطلاق وثيقة المرأة البرلمانية العربية

تشهد الإمارات الإطلاق الجديد لوثيقة المرأة العربية البرلمانية، والتي تمثل إطاراً عمومياً لمواجهة كل التحديات المشتركة التي تواجهها المرأة العربية في مختلف أقطار الوطن العربي.

 

تشهد الإمارات الإطلاق الجديد لوثيقة المرأة العربية البرلمانية، والتي تمثل إطاراً عمومياً لمواجهة كل التحديات المشتركة التي تواجهها المرأة العربية في مختلف أقطار الوطن العربي.

وركزت الوثيقة على وضع المرأة في ما يتعلق بقضية التعليم والتعليم العالي والصحة، وركزت أيضاً على وضع المرأة في الدول العربية النامية، ومحاولة إيجاد حلول عملية لمشكلاتها.

وقد اعتمدت الوثيقة على الدراسات النظرية والميدانية في الوقت نفسه، واهتمت بالتصنيفات العلمية، وطلبت من البرلمانات العربية أثناء الإعداد مدها بالإحصاءات والمعلومات الدقيقة، واعتمدت على المقارنات الصريحة لتبيان حجم التقدم الموجود في كل دولة، وعوامل ذلك، وفي المقابل أسباب التعثر وكيفية تجاوزه.

وقالت عضو المجلس الوطني الاتحادي عضو البرلمان العربي، عائشة سالم، إن «القضية الأكثر إجحافاً التي تتعرض لها المرأة العربية حالياً هي أوضاعها في اللجوء في الأقطار التي تعيش حروباً أهلية، فطبيعة المرأة تتنافى مع قسوة الظروف الشرسة التي تسببها الاضطرابات، كما أن مسؤوليتها عن طفلها جنيناً أو رضيعاً أو صغيراً تضيف إليها عبئاً آخر».

وأضافت أن هناك تفكير لدى البرلمان العربي بإنشاء خيم لجوء عربية، أما القضية التالية لقضية اللجوء فهي اضطرار المرأة للقيام بأعمال شاقة تتنافى مع طبيعتها، مؤكدة أن «المجتمعات المستقرة أقل ضغطاً على ظروف المرأة، لكنها مع ذلك تعيش نوعاً آخر من المشكلات التي تعرضت لها الوثيقة أيضاً».

وتمنت عائشة أن تنتقل الوثيقة بعد الاطلاق الجديد من مرحلة «الاسترشاد» إلى مرحلة «الإلزام»، مؤكدة في حوار صحفي أن «وثيقة المرأة العربية التي سيطلقها مجدداً البرلمان العربي تضمنت كل الأشياء التي تتعرض لها المرأة العربية، وتعرقل مسيرتها، مثل الاضطهاد والفقر والمرض والأعمال المرهقة، وقد تم رفعها إلى الجامعة العربية، وعرضت على القمة وتم إقرارها، لكنها لم يتم تفعيلها على أرض الواقع».

واستطردت بالقول: “لذا ارتأى البرلمان العربي كخطوة منه شملت جميع الوثائق المحورية التي أصدرها، علاوة على وثيقة المرأة؛ أن يعيد إطلاق كل وثيقة على حدة في دولة عربية معينة، شرط أن تكون هذه الدولة تملك إنجازات متميزة ومشهوداً لها في مجال موضوع الوثيقة”.

ووفقا لمراقبين فإن هذه الخطوة من شأنها العمل على تعزيز دور المرأة العربية وتفعيل وجودها في المجتمع في حال طبقت على أرض الواقع ما لم ستذهب أدراج الرياح.

 

منتدى المرأة الخليجية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *